29 ديسمبر 2008

كل الجهات اليوم .. كربلاء .

وحي عاشوراء [ 1 ]





هَـلَّ الـمُحرمُ فاستهـلــّت أدمعي .. و وُري زنادُ الحزنِ بين الأضلعِ


مُذ أبصَرت عيني بزوغ هلاله .. ملأ الشجا جسمي ففارق مضجعي


و تنــغصّت فيه عـلـيَّ مـــطاعمي .. و مــشاربي و ازداد فيه توجعي


الله يا شــهر الـمُحرّم مــاذا جـــرى .. فيــه علــى آل الوصيِّ الأنزعِ


الله من شهرٍ أطَــَّل عـلى الـوَرى .. بمـصائب شـيَّـبــْنَ حـتى الرُّضعِ


شـــهرٌ قـد فــجع الــنبي محمدٍ .. فــيه و أيُّ مُـوحدٍ لــم يـفـجَـعِ


شهــرٌ به نزل الحسينُ بكربـلا .. بــخيرِ صَــحبٍ كـالبدورِ اللُّمّــعِ


و عــلــت عـلـى هامِ السماء فـ .. تلألأت تلك الربوع بنورهِ الأرفــعِ


للمرحوم الشيخ عبد الكريم العوامي القطيفي - رحمه الله- ( ت 1373 هـ )


أعتذر لأحمد مطر لأنني اقتبست بتصرف عنوان قصيدته ،


و عذري أن معناها واحد فالجنوب ابنٌ لكربلاء !


اليوم تتوجه كل الكلمات نحو ذلك النور الساطع ،


تقتبس من مصيبته دروس العز و الافتخار ،


و دروس الكرم و الإيثار .


اليوم تتعطل كل الكلمات ،


و تعجز كل الحروف ،


عن المدار حول كـربـلاء .


هي عشرة .. أثرها في التاريخ لا يقاس بطولها


و لا بزمنها .. بل بدروسها .. و بقيمها ..


بما تُعلمنا إياه في كل لحظة ..


و بما تقدمه لنا في كل يوم .


منذ اليوم .. نحن ..


في رحاب الإمام الحسين عليه السلام .

.

هناك 8 تعليقات:

Maximilian يقول...

عظم الله اجورنا واجوركم

سيدة التنبيب يقول...

لا يوم كيومك يا أبا عبدالله

آجركم الله

TrUTh يقول...

عظم الله أجورنا و أجوركم

Safeed يقول...

كونوا معنا ،
آجركم الله جميعا

ZooZ "3grbgr" يقول...

لا والله ليست بعشره

الإمام الحسين مدرسة عالمية حفظت الدين من الزوال

كتب بدمه فصلاً منفرداً في تاريخ البشرية

عظم الله أجوركم بمصاب أبي عبدالله الحسين

وحشرنا الله جنوداً لإمامنا الغالي

يقول غاندي
علمني الحسين كيف أكون مظلوماً فأنتصر

أحسنت

Hussain.M يقول...

الله الله ..
هي كربلاء ..

كُن معي هناك ..

كبرياء وردة يقول...

نعم،
فكربلاء هذه الأيام قبلة كل حر وشريف في هذا العالم
الجميع متوجهون بقلوبهم وأرواحهم إلى هناك
ينظرون بعين القلب ما جرى
ويبكون دماً على المصاب الجلي

عظم الله أرجوركم ولا تنسونا من دعائكم وقت جريان العبرة

Safeed يقول...

ZooZ ،،

و أنتم من المحسنين إن شاء الله .

Hussain.M ،،

و نحن معكم بإذنه سبحانه .

كبرياء وردة ،،

آجركم الله ،
و أنتم من أهل الدعاء ان شاء الله